الأمم المتحدة تنفذ برنامجا لترميم 15 ألف منزل بالموصل

 

أعلن برنامج االمم المتحدة الإنمائي بدء مشروع ترميم 15 ألف منزل في غرب الموصل، ليصل عدد المنازل التي يعيد ترميمها برنامج اعادة الاستقرار الى اكثر من 30 ألف منزل، وهو المشروع الأكبر من نوعه في العراق.
ويغطي المشروع 29 حيا غربي الموصل، وهي من أكثر الأحياء التي تضررت بشدة خلال فترة النزاع من أجل تحرير المدينة من تنظيم داعش ومن ضمنها المدينة القديمة، المكان الذي اعلن منه المسلحين خلافتهم , وسيتيح المشروع عودة 90 ألف نازح الى ديارهم.
وقال رئيس برنامج إعادة الاستقرارللمناطق المحررة السيد محمد صديق مضوي أن: "مشروع إعادة االسكان هوخطوة مهمة لتشجيع عودة الاسر التي ترغب في العودة الى ديارها في الموصل بعد فوضى ومعاناة دامت ثلاث سنوات" مضيفا "لمسنا التأثير الايجابي الذي احدثته هذه المشاريع على المجتمعات من خلال مشاريعنا التي في الرمادي والفلوجة اضافة الى برطلة وبعشيقة".
ويضيف مضوي " لقد أعطى البرنامج الأولوية لإسكان الأسر الأكثر احتياجا والتي تعيل أطفالا وليس لديها مصدر للرزق منذ أكثر من 3 سنوات وتتضمن المشاريع إعادة تأهيل البنية الأساسية من كهرباء وماء وترميم الجدران والنوافذ وصيانة الصرف الصحي على أن يتم إنجاز المشروع باكمله في شهر تشرين الثاني 2019.

 

 



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *