العفو الدولية تعلق على اختطاف "ملثمين" للناشطة صبا المهداوي ببغداد

ألقت منظمة العفو الدولية، الجمعة، على اختطاف الناشطة المدنية صبا المهداوي، اثناء عودتها من ساحة التحرير بالعاصمة بغداد، مؤكدة انه لا توجد أي معلومات عن مكان تواجدها حتى هذه اللحظة.

وكتبت المنظمة على حسابها في "تويتر" ان "الناشطة والمسعفة العراقية صبا المهداوي اختطفت على أيدي رجال ملثمين في طريق عودتها من ميدان التحرير في بغداد بداية الشهر الجاري".

وأضافت في تغريدتها، انه "لا توجد أي معلومات عن مكان تواجدها حتى هذه اللحظة"، وتساءلت المنظمة في الختام بالقول "أين صبا؟".

وكانت جهات مجهولة قد اختطفت الناشطة المدنية صبا المهداوي، عقب مغادرتها ساحة التحرير ببغداد مساء السبت الماضي، (2 تشرين الثاني 2019)، حيث كانت تسعف المتظاهرين الجرحى.

وقال شهود عيان أن خاطفي المهداوي كانوا يقودون "سيارة من نوع هيونداي توسان، بيضاء اللون، تحمل رقم 23505"، وأفادوا بأن الخاطفين "اتجهوا بها إلى منطقة زيونة".



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *