العمليات المشتركة : ما شهدته بغداد من سقوط عدد من المقذوفات لن يمر دون ملاحقة وحساب

اكدت قيادة العمليات المشتركة، ان ما شهدته العاصمة بغداد مساء الثلاثاء من سقوط عددا من المقذوفات لن يمر دون ملاحقة وحساب.
وذكرت القيادة في بيان ، اليوم الثلاثاء، انه "مع استمرار الحكومة العراقية بتحقيق المكتسبات السيادية، ورفع مستوى مهنية وكفاءة قواتنا الامنية وجاهزيتها لمجابهة التهديدات الارهابية، وهو ما تكلل بالاعلان عن سحب المئات من القوات الاجنبية من العراق".
وتابعت: " تصر بعض القوى الخارجة على القانون، وعلى الاجماع الوطني، وعلى رؤية المرجعية الدينية، على اعاقة مسار تحقيق المنجزات السيادية، وتؤكد من جديد رهانها على خلط الاوراق ومحاربة الاستقرار، خدمة لمصالحها واهدافها الضيقة البعيدة كل البعد عن المصلحة الوطنية".
واضافت: ان ما شهدته العاصمة بغداد مساء اليوم الثلاثاء، من سقوط عدد من المقذوفات على ساحة الاحتفالات والمناطق المحيطة بها، وقرب مدينة الطب والزوراء وادى الى استشهاد طفلة وإصابة خمسة من المدنيين ، لن يمر دون ملاحقة وحساب، مؤكدة ان الاجهزة الامنية والاستخبارية، قد شرعت باجراءات تشخيص الجناة لينالوا جزاءهم العادل.
يشار الى ان خلية الاعلام الامني، أعلنت في وقت سابق من اليوم الثلاثاء، استشهاد طفلة واصابة خمسة مدنيين اخرين بسقوط 7 صواريخ في بغداد.
وذكرت الخلية في بيان مقتضب ، اليوم الثلاثاء، ان 7 صواريخ سقطت في بغداد، اربعة منها في المنطقة الخضراء، والصواريخ الثلاثة الاخرى سقطت خارجها.
واضافت، ان احد الصواريخ الثلاثة سقط قرب مدينة الطب واخر عند باب حديقة الزوراء والثالث انفجر في الجو، مؤكدة ان مكان انطلاق الصواريخ كان من شارع الضغط في حي الامين الثانية، وقد أسفرت عن استشهاد طفلة وإصابة ٥ أشخاص. جميعهم مِن المدنيين .



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *