الحرس الثوري الايراني يوجه تحذيرا شديد اللهجة لاقليم كردستان

وجه الحرس الثوري الايراني، الجمعة، تحذيرا الى اقليم كردستان بشأن ايواء ما اسمتها الجماعات الارهابية، معلنة عن قصف مقرات تلك الجماعات في المناطق الحدودية بين ايران والاقليم.

وقال الحرس الثوري الايراني في بيان صحفي   ان "القوات البرية لحرس الثورة قامت بدءا من يوم الاربعاء 10 تموز بقصف المقرات النشطة وأماكن استقرار وتدريب الزمر الارهابية المعادية للثورة في المناطق الحدودية بين ايران وكردستان العراق"، بحسب وكالة تسنيم.

واضاف، ان "الوحدات الصاروخية والمسيرة والمدفعية التابعة لحرس الثورة قصفت المراكز النشطة لهؤلاء الارهابيين ، مشيرا الى مصرع وجرح عدد كبير من العناصر الارهابية"، على حد تعبيره.

واوضح البيان، انه "جرى استهداف مقرات الارهابيين بدقة وتصوير وتوثيق مراحل العملية، داعيا أهالي كردستان العراق الى الابتعاد عن مقرات استقرار الزمر الارهابية وطردهم".

وأكد البيان ان "الامن القومي والحفاظ على استقرار الشعب الايراني خاصة اهالي المحافظات الحدودية هو خط أحمر بالنسبة للقوات المسلحة الايرانية لا سيما القوات البرية لحرس الثورة ، مؤكدا ان الارهابيين سيعاقبون على جرائمهم في اي وكر يتواجدون فيه".

وتابع، ان "من المتوقع من اقليم كردستان العراق اتخاذ تحذيرات ايران على محمل الجد، وعدم السماح اكثر من هذا الحد بأن يتحول كردستان العراق الى ملجأ ومكان لتدريب وتنظيم الارهابيين من اجل ارتكاب جرائم وتهديد أمن ايران المستدام".

وكان ثلاثة افراد من الحرس الثوري الايراني قد قتلوا في هجوم مسلح قبل ايام  في محافظتي اذربيجان وكردستان.

وقصفت المدفعية الايرانية في السابع من الشهر الحالي المناطق الحدودية التابعة لقضاء جومان في محافظة اربيل.



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *