الحشد الشعبي يتراجع عن اتهام واشنطن: لم نتعرض لضربة أميركية

أعلن الحشد الشعبي في بيان أن استهداف القافلة الطبية التابعة له في التاجي شمال بغداد لم يتم بغارة أميركية  ، وذلك عقب تداول فيديو لغارة مجهولة قرب معسكر التاجي
وجاء بيان الحشد في أعقاب نفي مشابه من قيادة العمليات المشتركة العراقية لما تناقلته بعض وسائل الإعلام، عن غارة جوية أميركية استهدفت رتلا طبيا للحشد الشعبي في منطقة التاجي شمالي بغداد.
ودعت القيادة إلى توخي الدقة في نقل المعلومات والحذر من بث الشائعات ونشرها خاصة في الوقت الحالي".
وفي وقت سابق، أعلن التحالف الدولي أنه لم ينفذ أي ضربات جوية قرب معسكر التاجي شمالي العاصمة العراقية بغداد.
وقال متحدث باسم التحالف في تغريدة على "تويتر" إن التحالف لم ينفذ ضربات جوية قرب معسكر التاجي خلال الأيام الماضية".
وفي وقت سابق من صباح السبت أكد التلفزيون العراقي استهداف  ضربات جوية فصيلا من الحشد الشعبي قرب معسكر التاجي ما أسفر عن مقتل 6 أشخاص وإصابة 3 آخرين بجروح خطيرة وذكر التلفزيون أنها كانت ضربات جوية أميركية.



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *