المحتجون يواصلون قطع الطرق والجسور الحيوية

واصل المتظاهرون في العراق، اليوم الأربعاء، السيطرة على عدد من الطرق الرئيسية والجسور في وسط البلاد وجنوبها، احتجاجا على عدم رضوخ الطبقة السياسية لمطالبهم رغم التظاهرات المستمرة منذ أشهر، وفقا لـ"سكاي نيوز".
واستمر المحتجون لليوم الثالث على التوالي في السيطرة على طريق محمد القاسم السريع وسط العاصمة بغداد رغم الظروف الجوية السيئة، كما أغلق محتجون في محافظة النجف الجنوبية الطريق الدولي الرابط بين محافظتي النجف وكربلاء وسط العراق.
وفي محافظة واسط أغلق متظاهرون بالسواتر الترابية الطريق الرابط بين محافظتي واسط والعاصمة.
وفي أقصى جنوب العراق، قطع محتجون الطريق الرابط بين خور الزبير وأم قصر.
وصعّد المحتجون في العراق، الاثنين الماضي، خطواتهم ضد الطبقة السياسية في البلاد، وقاموا بقطع الطرقات، ما أدى إلى تأجيج المواجهات مع قوات الأمن.
وجاء التصعيد عقب انتهاء المهلة التي منحها المحتجون لأحزاب السلطة في العراق من أجل تنفيذ مطالبهم التي خرجوا من أجلها منذ الأول من أكتوبر الماضي، من قبيل تأليف حكومة كفاءات قادرة على إنعاش اقتصاد البلاد المتدهور ومكافحة الفساد.
وهاجم رئيس وزراء تصريف الأعمال، عادل عبدالمهدي، أسلوب قطع الطرق في العراق باحتجاجات غير سلمية، مشددا في الوقت ذاته على أن السلطات لا تنوي التصعيد.



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *