المتقاعدون العسكريون و ذوي الشهداء يتظاهرون أمام مكتب عبد المهدي

 

تظاهر عدد من المتقاعدين العسكريين والمدنيين و ذوي الشهداء أمام مكتب مجلس الوزراء الكائن في منطقة العلاوي في الكرخ مطالبين بحقوقهم المشروعه بالقانون والدستور
واكد المتظاهرون ان مطالبهم تتمثل بـ :
 زيادة الحد الأدنى الراتب من ٤٠٠ الف الى ٨٠٠الف 
 زيادة رواتب جميع المتقاعدين العراقيين بنسبة ٣٠%
زيادة رواتب المستفيد بنسبة ٥٠%
 زيادة الراتب الوريث بحيث يشمل كل وريث كامل راتب المتوفي 
 مساواة رواتب الذين احيلوا على التقاعد قبل القانون رقم ٩ لسنة ٢٠١٤ مع الذين احيلوا على التقاعد بعد القانون 
شمول جميع المتقاعدين بمكافأة نهاية الخدمه لأنها تستقطع من رواتبهم أثناء خدمتهم والدوائر الحكومية بغض النظر عن مدة الخدمه 
 شمول جميع المتقاعدين بالتأمين الصحي 
تخصيص نسبة ٣٠% من حصة الحجاج للمتقاعدين دون شرط القرعه لكونهم من كبار السن 
 شمول جميع الأسرى والجرحى بنفس الامتيازات 
إكمال توزيع باقي مبلغ مكافأة نهاية الخدمه للجيش الذي نصت عليه المادة ٣٦ من قانون الموازنة العامة للدولة لسنة ٢٠١٩ وشمول الجميع بها استثناء من شرط الخدمه لكونهم احيلوا على التقاعد قسرا بأمر الحاكم الأمريكي 
شمول الكيانات المنحله بمكافأة نهاية الخدمه أسوة بالجيش 
تعديل الماده ١٢ من قانون التقاعد رقم ٩ إما بتقليل العمر الى ٤٥ او تقليل مدة الخدمه الى ١٥ سنه لكي تشمل منتسبي الداخليه الذين احيلوا على التقاعد ولم يستلموا رواتب منذ أربعة سنوات 
الموافقه على تشكيل نقابة المتقاعدين العراقيين لتكون ممثلا شرعيا لهم


لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *