الناتو يعزز مهمته بالعراق.. "الوضع الأمني يبقى مثيراً للقلق"

وافق حلفاء الولايات المتحدة على تعزيز مهمة حلف شمال الأطلسي (الناتو) في العراق، محذّرين واشنطن خلال اجتماع لوزراء دفاعهم في بروكسل من الانسحاب أحاديّاً من هذا البلد ومن أفغانستان.

وقال الأمين العام للحلف ينس ستولتنبرغ إن "الوضع الأمني في العراق يبقى مثيراً للقلق، لكن حلف شمال الأطلسي مستعد لتعزيز مهمته وتوسيعها، وتدريب القوات العراقية".

ويوجد حالياً في العراق 500 عنصر من حلف الأطلسي، وقد أبدى الحلف استعداده "لزيادة العدد وتوسيع مهماتهم بالتشاور مع السلطات العراقية والتحالف الدولي لمحاربة تنظيم داعش".

وأضاف ستولتنبرغ "لا يمكنني القول حالياً كم سيكون العدد. سينطلق التخطيط، وستتمّ مناقشة الأمر في الاجتماع المقبل لوزراء الدفاع في فبراير 2021".



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *