يونامي: إزالة القنابل من الموصل يحتاج أكثر من 10 سنوات

 

بغداد/البغدادية/... اكد الخبير في نزع الألغام بالأمم المتحدة "يونامي" بير لودهامر،اليوم الخميس، إن القنابل غير المنفجرة ستظل منتشرة في مدينة الموصل لعقد من الزمن، مبينا ان ذلك يعرض مليون مدني أو أكثر يريدون العودة للخطر.

ونقلت رويترز عن لودهامر قوله خلال مؤتمر صحفي عقده بجنيف ،أن "تدمير الموصل خلف ما يقدر بأحد عشر مليون طن من الحطام ومن المعتقد أن ثلثي المواد المتفجرة مدفون تحت الركام".

واضاف ان،" تقديراتنا تشير إلى أن تطهير غرب الموصل سيستغرق أكثر من عقد من الزمن"، مشيرا الى ان "كثافة وتعقيد المواد المتفجرة لن تسمح بإتمام عملية التطهير هذه في غضون شهور أو حتى خلال سنوات".

وتابع "نحن نرى ذخائر أسقطت من الجو، قنابل تزن الواحدة 500 رطل، تخترق الأرض لمسافة 15 مترا أو أكثر"، موضحا أن "مجرد إخراج واحدة منها يستغرق أياما وأحيانا أسابيع".



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *