حقوق الانسان النيابية: لدينا ادلة على وجود ابتزاز مالي داخل السجون


اكدت لجنة حقوق الانسان النيابية، الخميس، ان لديها معلومات وشهود وأدلة على وجود اعمال ابتزاز مالي في السجون داخل البلاد.
وقال رئيس اللجنة النائب ارشد الصالحي، في تصريح متلفز ، أن "اللجنة لديها شهود وادلة على وجود عمليات ابتزاز يتعرض لها السجناء"، فضلا عن "وجود نواقص كثيرة وفساد وعدم وجود اطباء في بعض السجون".
واشار الصالحي، إلى "وجود نحو 60 الف سجين وموقوف في عموم العراق يصرف لكل واحد منهم مبلغ 9 الاف دينار يوميا".
 واضاف رئيس لجنة حقوق الانسان النيابية، ان "الكثير من السجون تشهد اكتظاظا دون حلول ناجعة من قبل الحكومات المتعاقبة" .



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *