حقوق الانسان تصدر بيانا بشان اختطاف الناشطة صبا المهداوي

طالبت المفوضية العليا لحقوق الانسان، الأحد، القوات الامنية بالتحري عن مصير الناشطة المدنية صبا المهداوي .

وجاء في بيان للمفوضية  أنه  "بناء  على المناشدة التي اطلقتها والدة د. صبا المهداوي والتي تطالب فيها المفوضية العليا لحقوق الانسان في العراق والقوات الامنية بالتحري عن مصير الناشطة المدنية ( د.صبا المهداوي) والتي أختطفت مساء السبت 2 تشرين الثاني من جهات مجهولة في مدينة البياع مركز قضاء الكرخ ببغداد .

والناشطة المدنية د.المهداوي احدى الطبيبات المتطوعات لعلاج وتقديم الاسعافات والرعاية الصحية الاولية لمتظاهري ساحة التحرير .

واذ تطالب المفوضية العليا لحقوق الانسان القوى الامنية بتحري مصير الناشطة المدنية، فأنها تكرر مطالباتها بالكشف عن مصير جميع الناشطين واتخاذ الاجراءات الضرورية لحماية (المتظاهرين، الناشطين، المدونين، الاعلاميين والصحفيين) من عمليات الاختطاف المنظم التي يتعرضون لها في بغداد وباقي محافظات الوسط والجنوب".

وختمت المفوضية مطالبة "بالابلاغ عن حالات الاختطاف والانتهاك التي يتعرض لها المتظاهرين، الناشطين والاعلاميين"، "راجية تسجيل الشكوى على الرقم الساخن لقسم الشكاوى - المفوضية العليا لحقوق الانسان (07703044213)، او تسجيل الشكاوى ميدانيا لدى فرق الرصد المنتشرين بساحات التظاهر في بغداد والمحافظات" .



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *