حقوق الإنسان: الرصاص مستمر ضد المتظاهرين.. وثلاث وزارات ترفض تقديم إحصائيات

قدمت المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق، الجمعة، تقريراً مفصلا حول الأحداث التي رصدتها للفترة من 3 – 7 تشرين الثاني، فيما أكدت استمرار السلطات باستخدام الرصاص الحي ضد المتظاهرين.

وفيما يلي نص التقرير الذي تلقى “ناس” نسخة منه اليوم (8 تشرين الثاني 2019):

مفوضية حقوق الانسان تراقب التظاهرات الجارية في بغداد وعدد من المحافظات للفترة من (٣ – ٧ /١١ /٢٠١٩)

راقبت المفوضية التظاهرات الجارية في بغداد وعدد من المحافظات من خلال فرقها الرصدية واشرت.
١- استمرار استخدام القوات الامنية الرصاص الحي والغازات المسيلة للدموع والقنابل الصوتية لتفريق المتظاهرين وبالشكل التالي:
أ- جسر الاحرار وجسر الشهداء وشارع الرشيد شهدت إطلاق نار وغازات مسيلة للدموع وقنابل صوتية.
ب- جسر السنك ومنطقة العلاوي شهدت اطلاق غازات مسيلة وقنابل صوتية.
ج – في محافظة كربلاء شهدت قرب القنصلية الإيرانية اطلاق رصاص حي وغازات مسيلة للدموع وقرب المحافظة شهدت اطلاق ( غازات مسيلة للدموع ) فقط.
د – في محافظة البصرة /ام قصر شهدت اطلاق رصاص حي وغازات مسيلة للدموع وقرب المحافظة ومديرية التربية شهدت ( غازات مسيلة للدموع).
ه_ محافظة ذي قار / قضاء الشطرة شهدت اطلاق غازات مسيلة للدموع.
٢- استشهاد (٢٣) وإصابة (١٠٧٧) من المتظاهرين والقوات الامنية غادر اغلبهم المستشفيات بعد تلقيهم العلاج ، كما تم اعتقال (٢٠١) متظاهر ، اطلق سراح (١٧٠) منهم .
٣- اختطاف الناشطين صبا المهداوي و سمير الربيعي في بغداد واغتيال الناشط امجد الدهامات في ميسان من مجهولين وبدورنا نطالب الحكومة والقوات الأمنية بتكثيف جهودهم لمعرفة مصيرهم.
٤- استشهاد الطبيب عباس الدندناوي في ساحةالتحرير اثناء تقديمه الإسعافات للمتظاهرين .
٥- استمرار قطع خدمة الإنترنت مع سوء خدمة الاتصالات الهاتفية
٦- قيام القوات الامنية بازالة سرادق الاعتصامات في محافظة ذي قار ومحافظةالبصرة بادعاء مخالفتهم للشروط القانونية للتظاهر .
٧- اشرت المفوضية قلة تواجد القنوات الإعلامية في ساحة التظاهرات وتعرض مراسل قناة الأهوار في محافظة ذي قار الى اطلاق نار من قبل مجهولين.
٨- قيام عدد من المتظاهرين بغلق الطرق والموانى وحقول النفط وإجبار عدد من دوائر الدولة بعدم الدوام اضافة الى إضراب نقابة المعلمين وتوقف الدراسة في الجامعات والمدارس
٩ – قيام عدد من المتظاهرين بحرق وإلحاق الاضرار بممتلكات خاصة في قضاء الشطرة وفي محافظة بغداد ومحافظة كربلاء المقدسة .
١٠ – المفوضية تشيد بسلمية التظاهرات في باقي المحافظات المؤشرة مع القوات الامنية.
١١ – استمرار امتناع وزارت الدفاع والداخلية والصحة بدوائرها بتزويد المفوضية بالإحصاءات الرسمية على الرغم من المخاطبات بشان اعداد المصابين من المتظاهرين وقوات الامن.
١٢ – تدعو المفوضية المتظاهرين السلميين الى عدم السماح لمن يريد حرف التظاهرات عن سلميتها.
١٣ – تدعو المفوضية القوات الامنية الى اتخاذ وسائل اكثر إنسانية في التعامل مع المتظاهرين كما تدعو الحكومة للإعلان عن نتائج التحقيقات الخاصة بنوعية الغازات المستخدمة
١٤ – تطالب المفوضية بإحالة ألقوات الأمنية الذين قاموا باطلاق النار والغازات بشكل مباشر ضد المتظاهرين الى التحقيق .



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *