نائبة عن القانون: جهات عليا في وزارة الاتصالات تحاول لملمة فضيحة تهريب سعات الانترنت

 

بغداد/البغدادية/... اتهمت النائبة عن ائتلاف دولة القانون عواطف نعمة ،اليوم الاحد، جهات عليا في وزارة الاتصالات بمحاولة لملمة فضيحة تهريب سعات الانترنت وإغلاق القضية مقابل اتفاق خاص مع المهربين .

وقالت نعمة في بيان تلقته/البغدادية/، ان "الفضيحة الكبرى التي عصفت بوزارة الاتصالات عندما قامت هيئة النزاهة بكشف اكبر عملية لتهريب سعات الانترنت في العراق واعتقال مدير موقع شركة ايرثلنك، هي خير دليل على تغلغل الفساد في مفاصل الوزارة ووجود خلل كبير في إدارتها ".

واضافت ، ان "عملية تهريب سعات الانترنت تعادل تهريب انبوب نفطي كامل، حيث ان هذه السعات تمر من اقليم كردستان الى باقي مدن العراق من خلال محافظة كركوك، وتبلغ السعة المهربة (٤٧ لمدا) بحسب بيان هيئة النزاهة والتي تكون مبالغها (٤٧) مليون دولار شهرياً منذ بداية عام ٢٠١٧ ولحد الان "،مبينة ان" الوزارة تتهرب من إصدار أي توضيح للرأي العام حول هذه الفضيحة ومن يقف وراءها، بل قامت جهات عليا بلملمة الفضيحة مقابل اتفاق مع الشركات المهربة لسعات الانترنت " ، داعية هيئة النزاهة الى " إكمال ما بدأت به من حملة للقضاء على الفساد سواء في وزارة الاتصالات أو بقية الوزارات ".



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *