والدة “مهند القيسي” ترثيه في ساحة الاحتجاج: “بس ولد واحد عندي..”

بعد أيام من اقتحام ساحة الصدرين، شهدت مدينة النجف مسيرات طلابية حاشدة انطلقت نحو ساحة الصدرين، حيث سقط عشرات القتلى والجرحى يوم الأربعاء الماضي.

وشاركت في المسيرة عدد من ذوي الضحايا من بينهم أفراد اسرة “مهند القيسي” الذي أصيب برصاصة خلال مهاجمة مجموعة مسلحة للمتظاهرين في ساحة الاحتجاج.

واظهر مقطع فيديو تم نشره على الفيسبوك والدة القيسي وهي تتوسط حشود المتظاهرين وترثي ولدها.

وأعلنت لجنة الأمن والدفاع النيابية، اكتمال جميع التحقيقات البرلمانية بشأن حوادث العنف التي شهدتها ساحات الاحتجاج، مرجحة إعلان النتائج خلال أسبوعين.

وقال كاطع الركابي، عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية، في تصريحات صحفية أن جميع التحقيقات البرلمانية بشأن التظاهرات اكتملت باستثناء محافظة ذي قار”، مشيراً إلى أن لجنة الأمن والدفاع شكلت لجان تحقيقية بناء على طلب من رئاسة البرلمان بشأن أحداث التظاهرات في بعض المحافظات منها البصرة والنجف وذي قار.

وأضاف أن اللجنة رفعت النتائج المنجزة إلى رئاسة البرلمان، ومن المحتمل الإعلان عن كافة النتائج في غضون أسبوعين أو عقب تشكيل الحكومة.

يذكر أن مختلف المحافظات العراقية، تشهد تصعيداً كبيراً من المتظاهرين، بعد رفضهم تكليف محمد توفيق علاوي بتشكيل الحكومة، وقاموا بقطع الطرق والاعتصام في الميادين.



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *