واشنطن تقرر إنشاء “سور أمني جديد” وسط الموصل: جزء من التزامنا تجاه العراق

أعلنت السفارة الاميركية في العراق، الأربعاء، إنشاء “سور أمني جديد” وسط الموصل، معتبرة هذه الخطوة “جزءاً” من التزامات واشنطن تجاه العراق.

وقالت السفارة في بيان  “تعمل وزارة الخارجية الأميركية بالتعاون مع كل من جامعة بنسلفانيا والهيئة العامة للآثار والتراث ومديرية نينوى للآثار على حماية موقع قبر النبي يونس في الموصل”.

وأضاف “كان القبر عرضة لعمليات التنقيب غير القانونية منذ تعرضه للتدمير بشكل كبير، على يد تنظيم داعش في عام 2014، وسيحيط السور الأمني الجديد، الذي سيخضع للحراسة من قبل حراس من سكان المنطقة، الموقع، ليحميه من اعتداء السكان والحفريات غير القانونية، حتى يتم وضع خطة أكثر تفصيلاً لحمايته”.

وتابع البيان أن “هذا المشروع هو جزء من التزام الولايات المتحدة بالعمل مع العراق، لحماية تراثه الوطني والعالمي الثمين والحفاظ عليه”.

يشار الى أن تنظيم داعش قام بهدم وتفجير جامع النبي يونس في الموصل في 24 تموز 2014.



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *