واشنطن تصف اغتيال الهاشمي بالوحشي وتدعو لتقديم الجناة للعدالة


أدانت الخارجية الأميركية، الثلاثاء، مقتل المحلل السياسي والخبير الأمني العراقي هشام الهاشمي، على يد مسحلين مجهولين في العاصمة العراقية بغداد، أمس الاثنين.
وقال متحدث باسم الخارجية الأميركية، في بيان : "ندين بشدة الاغتيال الوحشي للعالم والكاتب والصحفي العراقي هشام الهاشمي".
وشدد بالقول: "يجب تقديم مرتكبي هذه الجريمة الشنيعة إلى العدالة".
وتعرض الخبير الأمني والمحلل السياسي، والمختص في شؤون الجماعات المتطرفة، هشام الهاشمي، إلى "وابل من الرصاص" مما أدى لمقتله.
وتعهد رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، الثلاثاء، بملاحقة قتلة الهاشمي، مشددا على أنه لن يسمح بـ"سياسة المافيا" في البلاد.
وخلال جلسة لمجلس الوزراء، قال الكاظمي إن "العراق لن ينام قبل أن يخضع القتلة للقضاء"، مشددا على أن "من تورط بالدم العراقي ستلاحقه العدالة ولن نسمح بالفوضى وسياسة المافيا أبدا".
وأضاف: "لن نسمح لأحد أن يحول العراق إلى دولة للعصابات.. غصة اغتيال الشهيد هشام الهاشمي لم تفارقنا، إلا أن واجبنا كقادة للدولة أن نحول الحزن والأسى الى إنتاج وإنجاز مباشر".



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *