وزيرة الدفاع الفرنسية تتحدث عن "الدواعش" الفرنسيين المحتجزين في العراق
علقت وزيرة الدفاع الفرنسية فلورانس بارلي، الجمعة، على "الدواعش" الفرنسيين المحتجزين في العراق، فيما حذرت من هروب "دواعش" فرنسيين من سوريا.
 
وقالت بارلي التي تزور بغداد حاليا في تصريح صحفي، ان "الحكم بحق المتشددين الفرنسيين المحتجزين في العراق يعود لسلطات هذه البلاد".
 
وبشأن مصير الفرنسيين المحتجزين في سوريا، قالت بارلي "لن أخوض علنا في سيناريوهات يمكن أن تهدد سلامة الفرنسيين"، مشيرة الى ان "ما أشعر به من مسؤولية في وظيفتي هو تجنب هروب عدد من الجهاديين".
 
 
وأعلنت وزيرة العدل الفرنسية نيكول بيلوبي، في وقت سابق، أن باريس "ستتدخل" إذا صدرت أحكام بالإعدام بحق فرنسيين قاتلوا في صفوف "داعش" يحاكمون في العراق وسوريا.


لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *