رويترز: معسكر الحشد قرب قاعدة بلد تعرض لقصف جوي

نقلت وكالة رويترز، عن مسؤول عسكري عراقي، لم تفصح عن إسمه، ومصدر في الحشد الشعبي، الثلاثاء، أن معسكراً تابعا لفصيل في الحشد قرب قاعدة بلد الجوية، تعرض لقصف جوي.
وقال المسؤول العسكري، إن "هدف التفجيرات كان موقع الفصيل التابع للحشد الشعبي القريب من القاعدة".
وأضاف، ان "مخزن أسلحة الفصيل كان هدفا لقصف جوي".
ولم يتسن بعد الحصول على تعليق من التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة. ولم ترد تقارير فورية عن خسائر بشرية.
وافاد مصدر أمني في وقت سابق من اليوم، بنشوب حريق في كدس عتاد تابع لاحد فصائل الحشد الشعبي في مقر ملاصق لقاعدة بلد الجوية جنوبي صلاح الدين.
وقال شهود إن الانفجارات تسببت في تطاير صواريخ مخزنة إلى بساتين قريبة وإلى قاعدة بلد نفسها.
وكان عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية محمد البلداوي، قال في حديث لـ/موازين نيوز/ إن "الواضح وحسب الروايات التي وصلتنا من المناطق القريبة من قاعدة بلد، ان ما جرى هو عملية استهداف وبنفس الطريقة التي استهدف فيها معسكر الصقر التابع للحشد الشعبي في منطقة الدورة جنوبي بغداد".
واضاف، انه"لغاية الان الطرق المؤدية الى المنطقة التي تحدث فيها انفجارات قرب القاعدة مقطعة وفرق الدفاع المدني لم تتمكن من الوصول الى هذه المنطقة".
وتابع: "اليوم لا يوجد حرائق لكدس عتاد تابع للحشد الشعبي، خاصة ان هذا هو الملف 16 لدى الحشد"، مبينا ان"الجهات المعادية التي تقف ضد الشعب العراقي معروفة ومن بينها اسرائيل ولكن من يقف وراء قصف مقرات الحشد وكيف حدث لم يعرف لغاية الان، رغم ان ما جرى هو بفعل فاعل".



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *