وردا على سؤال عما إذا كان الهدف هو طرح الخطة هذا العام، قال المسؤول للصحفيين في القدس: "أملي أن تكون الإجابة نعم".

ونقلت رويترز عن المسؤول الذي طلب عدم ذكر اسمه أن الخطة "ستطرح عندما تكون جاهزة، وعندما يكون الطرفان مستعدين بالفعل للتحدث بشأنها".

وأضاف أن العمل ما زال جاريا على خطة السلام، ومهمة أميركا هي ضمان أن تكون الخطة منصفة، معربا عن أمله في أن تمتد خطة السلام إلى المنطقة الأوسع، وأن تساعد في إقامة علاقات بين إسرائيل وجيرانها.