إيران ترحب بأي خطوات لتحقيق الاستقرار في سوريا

 قال عباس موسوي المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية اليوم الأربعاء إن إيران ترحب بأي خطوات لتحقيق الأمن في سوريا مضيفا أن الاتفاق الروسي التركي خطوة إيجابية نحو تحقيق الاستقرار في البلاد.

وقال موسوي "ترحب إيران بأي خطوات لتحقيق الأمن والهدوء في سوريا والحفاظ على وحدة أراضيها".

وأضاف "الاتفاق المبرم بين روسيا وتركيا خطوة إيجابية ونأمل أن يهدئ المخاوف التركية ويحقق السلم والأمن لسوريا".



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *