حراك داخل البنتاغون.. إقالات تطال مجلسا استشاريا رفيعا

يبدو أن العديد من التغييرات تجري في أروقة وزارة الدفاع الأميركية "الاستشارية"، فقد كشف ثلاثة مسؤولين حاليين وسابقين حصول تغييرات عدة في اللجنة الاستشارية للبنتاغون. وأوضحوا لمجلة فورين بوليسي أن العديد من أعضاء اللجنة الاستشارية الفيدرالية العليا تغيروا فجأة.

إلى ذلك، أظهر بيان أرسله منسق البيت الأبيض في البنتاغون جوشوا وايتهاوس بعد ظهر أمس الأربعاء، بحسب المجلة، إقالة 11 مستشارًا رفيع المستوى من مجلس سياسة الدفاع، بمن فيهم وزيرا الخارجية السابقان هنري كيسنجر ومادلين أولبرايت والجنرال المتقاعد غاري روجيد، الذي شغل منصب رئيس العمليات البحرية؛ والعضو المرموق في لجنة المخابرات بمجلس النواب جين هارمان.

كما شملت القائمة ورودي دي ليون، كبير مسؤولي العمليات السابق في البنتاغون الذي عينه وزير الدفاع آنذاك جيمس ماتيس في موقع رفيع المستوى.



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *