محكمة فرنسية تدين أميرة سعودية بالتواطؤ في واقعة ضرب عامل

قضت محكمة فرنسية اليوم الخميس بإدانة ابنة العاهل السعودي الملك سلمان بالتواطؤ في العنف عن طريق التهديد بسلاح والضلوع في خطف، وحكمت بسجنها عشرة أشهر مع إيقاف التنفيذ.

وفي لائحة الاتهام، قال المدعون إن الأميرة حصة بنت سلمان أمرت حارسا شخصيا بضرب عامل في شقتها الفاخرة بباريس.

ووفقا للائحة، فقد أبلغ العامل أشرف عيد الشرطة أن الحارس الشخصي قيد يديه وأخذ يلكمه ويركله وأجبره على تقبيل قدمي الأميرة بعد أن اتهمته بتصويرها على هاتفه المحمول.



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *