واشنطن: قوة دولية خاصة بتأمين الملاحة في الخليج تتشكل في غضون أسبوعين

أعلن البنتاغون أن الولايات المتحدة تأمل في إنشاء قوة خاصة بحماية السفن التجارية في الخليج في غضون أسبوعين، وذلك بعد يوم من اتهام بريطانيا لإيران بمحاولة احتجاز ناقلة تابعة لها.

 

 
وأكد مرشح الرئيس دونالد ترامب لمنصب قائد هيئة الأركان المشتركة في الجيش الأمريكي، الجنرال مارك ميلي، للجنة الشؤون العسكرية في مجلس الشيوخ أمس الخميس، أن واشنطن تعمل على إنشاء تحالف دولي بهدف تقديم مرافقة وحراسة بحرية عسكرية للسفن التجارية في مياه الخليج العربي.

وتابع: "أعتقد أن هذا سيحدث في غضون الأسبوعين المقبلين".

من جانبها، نقلت قناة "كان" الإسرائيلية أمس عن مصدر في الإدارة الأمريكية تأكيده أن الولايات المتحدة تدرس تقديم المساعدة لأي سفن أو ناقلات نفط في الخليج ضد أي "استفزازات إيرانية" في حال طلبت هذه السفن لمثل هذه المساعدة، وأشار إلى أن أمريكا ملتزمة بالتعاون مع المجتمع الدولي بهذا الشأن، وهي بصدد إنشاء قوة دولية معنية بتأمين الملاحة في الخليج ومضيق هرمز.

ويأتي ذلك على خلفية إعلان بريطانيا أمس عن تصديها لمحاولة إيران احتجاز ناقلة نفط تابعة لها في مضيق هرمز، فيما رفضت طهران هذا الاتهام، وذلك بعد أيام من احتجاز بريطانيا وسلطات جبل طارق ناقلة نفط إيرانية يعتقد أنها كانت متوجهة إلى سوريا، بدعوى خرقها العقوبات الأوروبية المفروضة على حكومة دمشق.



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *