وفيات كورونا تفوق 7300 بإيران.. و10 محافظات بحالة تأهب

أعلنت وزارة الصحة الإيرانية في تحديثها اليومي السبت، عن تسجيل 1869 إصابة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة الماضية وارتفاع إجمالي الإصابات إلى 133521 فضلا عن تسجيل 59 حالة وفاة ما يرفع إجمالي الوفيات إلى 7359 شخصا، وسط تشكيك مستمر من قبل نواب وسياسيين وخبراء بصحة هذه الأرقام.

وفي نفس الإطار، قال مسعود مرداني عضو في اللجنة الوطنية لمكافحة الأمراض المعدية في إيران، إن البروتوكولات الصحية لا يتم اتباعها في "معظم الأماكن العامة" في إيران، وإن "10 محافظات في البلاد في "حالة إنذار" بشأن موجة ثانية من وباء كورونا.

وأكد مرداني في تصريحات لوكالة الأنباء الإيرانية "إرنا"، السبت، إن البروتوكولات الصحية لا يتم الالتزام بها في معظم الأماكن العامة، مثل وسائل النقل العام والدوائر والأماكن الدينية"، مضيفًا أن "الزيادة المطردة في السفر تثير القلق أيضًا".

وبحسب هذا المسؤول في وزارة الصحة الإيرانية، فإن العديد من البروتوكولات الصحية المعلنة للحد من تفشي كورونا "ليست مجدية ولا يمكن مراقبتها".

وأضاف أنه على الرغم من أن الاتجاه في 20 محافظة في إيران ينخفض، إلا أن حوالي 10 محافظات مثل الأهواز وكرمانشاه وسمنان أو بعض مناطق طهران لا تزال في حالة تأهب".

وحذر مرداني من أن "وباء كورونا سيستمر حتى نهاية العام"، مشيراً إلى أن الناس يتجاهلون البروتوكولات الصحية ويزيدون السفر.

ورأى المسوول الصحي أنه إذا ظهر المرض مرة أخرى في البلاد "فسوف نواجه كارثة إنسانية"، مضيفا أن "الكثير من الناس لا يؤمنون بالبروتوكولات الصحية على الإطلاق".



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *