أسوشيتدبرس: انقسام الفصائل المسلحة في العراق بعد الهجمات الصاروخية على المنطقة الخضراء

كشفت وكالة أسوشيتدبرس عن تفاصيل جديدة حول اجتماع قائد الحرس الثوري إسماعيل قاآني مع مسؤولين في الفصائل المسلحة بالعراق الأسبوع الماضي قائلة أن الاجتماع حضره عدد من المسؤولين العراقيين 
ونقلت الوكالة عن مسؤولين في ميليشيات عراقية إن إيران وجهت الحلفاء في جميع أنحاء الشرق الأوسط بأن يكونوا في حالة تأهب قصوى وتجنب إثارة التوترات مع الولايات المتحدة التي يمكن أن تعطي إدارة ترامب سببًا لشن هجمات في الأسابيع الأخيرة للرئيس الأمريكي في منصبه.
وتابعت أسوشيتدبرس أنه بعد ساعات فقط من تسليم قااني رسالة إيران في بغداد - وبينما كان لا يزال في العراق - أطلقت فصائل مسلحة  وابلا من صواريخ الكاتيوشا على المنطقة الخضراء  - خلافا لتعليمات قاآني- ما يمكن أن يشير إلى خلاف محتمل داخل صفوف الميليشيات ، أو خطة متعمدة من قبل الفصائل لتقديم رسائل مختلطة وإبقاء نواياهم غامضة.
واختتمت الوكالة بأن العراق تحول إلى ساحة للتنافس بين الولايات المتحدة وإيران بشكل رئيسي حيث أدت الهجمات المتكررة على السفارة الأمريكية في بغداد في الأشهر الأخيرة إلى قيام إدارة ترامب المحبطة بالتهديد بإغلاق مقر السفارة الأمريكية في بغداد  ، وهي خطوة أثارت أزمة دبلوماسية أدت إلى هدنة غير رسمية قبل أسابيع قليلة من الانتخابات الأمريكية.

 



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *