المونيتور: الكاظمي يواجه انتقادات الحشد الشعبي بسبب" أبناء كلكامش"

 

قالت صحيفة المونيتور إن رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي يواجه مهمة صعبة في تنفيذ خطته الإصلاحية لتنظيم وحدات الحشد الشعبي وإخضاع فصائله العسكرية المختلفة للسيطرة الكاملة.

 

وأضافت الصحيفة في تقرير لها إنه على الرغم من محاولة الكاظمي التقرب من الحشد الشعبي إلا أن زيارته لمقر الحشد لم تخلو من الانتقادات حيث انتقد جواد الطلباوي  القيادي البارز في عصائب أهل الحق  الكاظمي بسبب إطلاقه على قوات الحشد اسم "أبناء جلجامش وغيرهم من أبطال التاريخ العراقي" و غرد الطلباوي قائلا "نحن لسنا أبناء جلجامش ولا نفخر بصلتنا به  نحن أبناء علي وحسن وحسين "

 

وعلى نفس المنوال ، واحتفالاً بيوم القدس  امتلأت بغداد والمدن الجنوبية الأخرى بملصقات  تحمل صور المرشد الإيراني وقائد فيلق القدس الحالي وزعماء آخرين من القوات الموالية لإيران في العراق والمنطقة.

 

واختتمت الصحيفة بالقول بأن العلاقة بين الكاظمي والفصائل العسكرية المدعومة من إيران في وحدة الحشد الشعبي كانت صعبة منذ أن تم تعيين الكاظمي رئيسًا لجهاز المخابرات في عام 2016 حيث كانت هذه الفصائل أكبر عقبة عندما يتعلق الأمر بموافقة الكاظمي على رئاسة الوزراء



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *