المونيتور: سماء العراق ملغومة بالطائرات المسيرة وبغداد فقدت السيطرة عليها

قالت صحيفة المونيتور في تقرير لها إن سماء العراق باتت ملغومة بالطائرات المسيرة بينما فقدت الحكومة العراقية السيطرة على مصادر تلك الطائرات.

وذكرت الصحيفة أن تنظيم داعش الإرهابي عادة ما استخدم طائرات مسيرة تحمل مقذوفات خلال معارك الأنبار والموصل لكن العثور على طائرة مسيرة في منطقة سكنية وسط بغداد تحمل قذائف وزنها كيلوجرامين على الأقل تثير تساؤلات حول الجهة التي تعود إليها هذه الطائرة التي وجدت في منطقة تبعد مئات من الامتار عن المنطقة الخضراء.

وقال خبراء أمنيون إن هذه الحادثة تشير إلى وجود خرق كبير للامن الوطني العراقي خاصة أنها قد تستخدم في عمليات الاغتيال أو تهريب المخدرات في حين لا يوجد في العراق قانون يمنع استخدام الطائرات المسيرة ويتم استيرادها وبيعها لأغراض التصوير, كما لا توجد منظومة دفاع جوي يمكنها أن تتصدى للطائرات المسيرة التي حلقت في واقعة سابقة فوق السفارة الأميركية في بغداد.

وتوقع الخبراء احتمالية تبني فصائل مسلحة تقنيات جديدة باستخدام طائرات مسيرة في استهداف مصالح اميركية في العراق , ولكن مع كثرة الاطراف المستخدمة وامتلاء سماء العراق بها فسيكون من الصعب بالنسبة للقوات الامنية العراقية تحديد الجهة التي تعود لها الطائرة المسيرة المستخدمة.



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *