فورين أفيرز: ثورة تشرين نجحت في فرض وجودها وتحتاج إلى تنظيم صفوفها لمعترك الانتخابات

أكدت صحيفة انترناشونال أفيرز في مقال لها أن ثورة تشرين على مدى عام كان لها التأثير القوي على السياسية العراقية لا سيما بعد إسقاط حكومة عبد المهدي وإجبار البرلمان على تشريع قانون جديد للانتخابات
وقالت الكاتبة سارة واجنر في مقالها إن الكاظمي الذي تعهد بإنهاء المحاصصة وإعادة هيبة القوات الأمنية اصطدم بواقع هيمنة الأحزاب وفصائلها المسلحة ولم يستطيع الاستفادة من الزخم الثوري في تحقيق مطالب المتظاهرين بإنهاء النظام للذي يرسخ للصراع الطائفي ويكرس الفساد
وأضافت أن المرحلة المقبلة بعد عام من الثورة تحتاج إلى إعادة تنظيم صفوف المتظاهرين ومحاولة الدخول في معترك الحياة السياسية من خلال الانتخابات المقبلة على الرغم من مخاوف تزوير الانتخابات لصالح الأحزاب التي تمتلك المال السياسي والذراع العسكري
واختتمت الكاتبة مقالها بضرورة اتخاذ البعثة الأممية في العراق دورا أكبر من أجل ضمان نزاهة الانتخابات مشيرة إلى أن الدعم الأممي  للعملية السياسية بات مهما بشكل خاص في كفاح العراقيين المستمر من أجل الإصلاح

 



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *