كريستيان ساينس مونيتور: الإنذار الأميركي للعراق سلاح ذو حدين وفرصة أخيرة أمام الكاظمي

قالت صحيفة كريستيان ساينس مونيتور إن الإنذار الذي وجهه وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إلى المسؤولين العراقيين بشأن إغلاق السفارة هو بمثابة فرصة أخيرة أمام الحكومة العراقية كي تتصرف بمسؤولية تجاه ظاهرة السلاح المنفلت وتفكيك الفصائل المتمردة التي تتلقى جزءا من تمويلها من الخزانة العراقية باعتبارها جزءا من الحشد الشعبي.
وأضافت الصحيفة أن الإنذار الأميركي والتهديد بالتدخل العسكري يتعارض مع أهداف سياسة ترامب بعدم الانخراط في أي حروب مجددا وممارسة أقصى الضغط على إيران لكنه الخيار الوحيد حاليا من أجل إجبار الميليشيات على وقف هجماتها وحث القوات العراقية على تحمل مسؤولياتها.
وأشارت الصحيفة إلى أن نمو العشرات من الميليشيات المسلحة التي تعمل خارج هياكل الحكومة العراقية والدعم الإيراني المباشر لها يشكل مصدرًا متزايدًا للتوتر بين بغداد وواشنطن.



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *