واشنطن بوست: مهمة شاقة تنتظر الكاظمي في مواجهة الفصائل المسلحة

تحت عنوان " مهمة شاقة" كتبت صحيفة واشنطن بوست تقريرا قالت فيه إن رد فعل الميليشيات على اعتقال عدد من أفراد الفصائل المسلحة وطوافهم في بغداد بسيارات في استعراض للقوى يؤكد أن مهمة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي في مواجهتهم ستكون صعبة 
وقالت الصحيفة إن الكاظمي فشل في محاولة إعادة صياغة العلاقة بين الحكومة العراقية وبعض الجماعات المسلحة في البلاد التي تعمل خارج القانون  وهو ما قد يضعه في موقف صعب في وقت تستعد الحكومتان الأمريكية والعراقية لجولة ثانية من الحوار الاستراتيجي 
وأضافت الصحيفة أن واشنطن لن تتنازل عن أمن قوات التحالف في العراق لاستكمال مواجهة داعش الإرهابي مشيرة إلى ان تصاعد قوة الفصائل المسلحة بعد حادث الدورة هو أمر يزعج المسؤولين الأمريكيين ويفتح جبهة جديدة من الصراع مع إيران التي تدعم هذه الفصائل رغم تراجع هذا الدعم نتيجة العقوبات المفروضة على طهران .
وتقول الصحيفة إن هناك القليل من الدلائل على أن الكاظمي يسعى لتحديد مهام الحشد الشعبي  الذي يحكمه قانون يحدد وضع الميليشيات والمكافآت التي يتلقاها أفرادها مشيرة إلى أن تلك المهمة لن تكون سهلة في ظل تمتع العديد من الميليشيات بظهير سياسي في البرلمان .

 



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *