واشنطن بوست: تظاهرات العراق وصلت إلى نقطة مهمة والمتظاهرون يواصلون التحشيد رغم القمع

قالت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية إن التظاهرات في العراق وصلت إلى نقطة مهمة حيث يواصل المتظاهرون التحشيد في الشارع رغم حملات القمع التي تعرضوا لها والطقس البارد

الصحيفة أشارت إلى استشهاد متظاهر أمس في محيد جامعة العين بالناصرية مؤكدة أن المدينة باتت نقطة اشتعال متكررة للتظاهرات 

واشنطن بوست ألقت الضوء على التحديات التي يواجهها المتظاهرون بعد أن نجحوا في ساحات الاعتصام بصد عدوان الميليشيات المسلحة وخاصة أنصار التيار الصدري أصحاب القبعات الزرقاء في مشهد عكس تصميم المتظاهرين على إكمال ثورتهم

ومنذ ذلك الحين ، أصدر الصدر مجموعة هائلة من الدعوات المتناقضة للتابعين ، وطالبهم بالعودة إلى الشوارع ، بعد أيام من سحب الدعم من الاحتجاجات.

وأدت نداءاته المتضاربة إلى تفاقم التوترات القائمة بين المتظاهرين المناهضين للحكومة وأتباع رجل الدين.

ورفض المتظاهرون المناهضون للحكومة الذين خرجوا إلى الشوارع في أكتوبر الماضي في بغداد وجنوب العراق للتنديد بالفساد الحكومي المتفشي وسوء الخدم والبطالة ترشيح محمد توفيق علاوي لتشكيل الحكومة ما أثار غضب الصدر ودفعه إلى محاولة إنهاء الحراك السلمي بالقوة



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *