شاتام هاوس البريطاني: ثورة تشرين تحظى بتأييد واسع بين العراقيين والحراك الشعبي قادر على التغيير

تحت عنوان كيف ينظر العراقيون إلى ثورة تشرين بعد مرور عام من انطلاقها ,, نشر مركز شاتام هاوس البريطاني استطلاعا لرأي العراقيين حول مسار الثورة ومطالبها.
وجاء في التقرير أن  قال 83 في المائة من المستطلعة آراؤهم يرون أن الثورة لها مبررات قوية بعد سنوات من الفساد الإداري والمالي وسيطرة قوى خارجية على القرار العراقي وتردي الخدمات وانهيار الاقتصاد ونقص الوظائف.
وأشار التقرير إلى أن الغالبية العظمي للمستجيبين للاستطلاع يؤيدون الحراك الشعبي حتى في إقليم كردستان البعيد عن مركز الاحتجاجات والمحافظات المحررة من تنظيم داعش وتسيطر عليها حاليا ميليشيات حزبية.
وأضاف التقرير بشأن أولوية مطالب المتظاهرين أن استطلاع الرأي كشف أن المطالب الثلاثة الأولى هي محاربة الفساد وخلق فرص العمل وتقديم الخدمات مشيرة إلى أن مطلب الانتخابات المبكرة جاء في أسفل القائمة بما يعبر عن غياب الثقة في نزاهة وشفافية العملية الانتخابية.
واختتم مركز شاتام هاوس تقريره بالتأكيد على أن استطلاع الرأي الذي شارك فيه أكثر من 1700 عراقي من مختلف الأعمار والمكونات كشف أن الحراك الشعبي يمكن تحويله إلى مكاسب سياسية وانتخابية كبيرة من شأنها الإطاحة بالأحزاب التقليدية.



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *