صحيفة فرنسية: استقالة رئيس وزراء العراق "ليست كافية"


قالت صحيفة "لوموندو" الفرنسية، الإثنين، إن استقالة رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، لم تغير شيئا بالبلاد وليست كافية، بعد أن دخلت في موجة احتجاجات عنيفة منذ قرابة الشهرين.

وأوضحت الصحيفة الفرنسية في موضوع نشر بها بعنوان "مظاهرات جديدة رغم الإعلان عن استقالة عبد المهدي"، أن الاحتجاجات لن تهدأ دون إعادة بناء نظام جديد لن يكون قائما على الانتماءات الطائفية والعرقية.

ووفقاً للصحيفة، فإن هذه الاستقالة ليست كافية في وجهة نظر المحتجين، وإن الهدف من المظاهرات إسقاط النظام بالكامل.

ونقلت "لوموندو" عن أحد المحتجين العراقيين في مدينة الديوانية (جنوب) قوله إن "استقالة عبدالمهدي ما هي إلا الخطوة الأولى، لا بد من طرده ومحاكمة جميع الفاسدين".

في حين قال متظاهر آخر في بغداد: "لن نغادر قبل أن نحصل على الوظائف والماء والكهرباء"، بينما طالب محتج في مدينة الناصرية "بتعويض المحتجين على سفك الدماء وإشعال الحرب الأهلية في البلاد".

وارتفعت ألسنة اللهب والدخان الكثيف فوق جسور نهر الفرات، كما أسفرت المواجهات مع قوات الأمن العراقية في تلك المدينة خلال الأيام الماضية عن مقتل عشرات المحتجين.



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *