الدراما الرمضانية.. اساءة للقبائل والطوائف في العراق ومطالبات بايقاف مسلسلات وبرامج

كثيرة هي الانتقادات ومطالبات مستمرة من اوساط عشائرية وشعبية وسياسية بايقاف ما اسموها بـ"الاساءة" المتكررة للقبائل العراقية والطوائف في الدراما الرمضانية عير القنوات الفضائية.
فشيوخ القبائل بالجنوب اصدروا بيانا، وقال ممثلهم الشيخ يعرب المحمداوي، اننا"اطلعنا بألم  وصدمة يمتزج معهما استغرابنا وأسفنا الشديد بعد مشاهدة حلقة من مسلسل (احلام السنين ) التي عرضت على قناة (MBC) العراق، حيث تعمدت  الاساءة الى عشائرنا الأصيلة وتقاليدهم النبيلة وموروثهم الاجتماعي العريق وتجاوزت وبشكلٍ سافر على المرأة العراقية بشكل عام والنساء الكريمات من محافظات الجنوب بشكل خاص من خلال مشهدٍ تمثيلي يعطي صورة للمشاهد بأن العشائر العراقية لاتحترم المرأة وتنتهك حقوقها بل وذهبت الى أبعد من ذلك".
واضاف، ان"مثل هذه الافعال التي تم تصويرها في المشهد التمثيلي للمسلسل على انها  في (المضيف) هي ليست من الموروث الاجتماعي او ثقافة المضيف وادبياته وتقاليده المعروفة، وهذا افتراء كبير لايمت الى الواقع بصلة ولايتعدى كونه (بروباغندا ممنهجة) يُراد منها الإساءة للعراقيين جميعاً والقيم المجتمعية النبيلة وسمعة عشائرنا الاصيلة".
واشار الى، ان"هذه القناة تغافلت عن دور المرأة الكبير في مجتمعاتنا المحلية وهي تساهم مع الرجل في جميع ميادين الحياة ناهيك عن انها الأم والأخت والزوجة واننا اذ نستنكر وندين بشدة هذه الإساءة  غير المبررة، نذكر هنا بان ليس بمقدور احد ان ينال  من اصالة عشائرنا الكريمة ولا من المرأة العراقية  الاصيلة التي هي مبعث فخر واعتزاز لجميع العراقيين .. ومن هنا ندعو الفعاليات الاجتماعية والنخب الفنية والاعلامية الوطنية بموقف حازم ازاء مثل هذه التصرفات والاعمال المستهجنة غير المحمودة".
وطالب الشيخ المحمداوي هيئة الاعلام والاتصالات، بـ"ايقاف عمل هذه القناة  في العراق كونها تعمدت وبشكل كبير للإساءة الى المجتمع العراقي وقيمه النبيلة".
الى ذلك طالب عضو مجلس النواب عن محافظة ذي قار كاطع الركابي، الخميس، هيئة الإعلام والاتصالات باتخاذ موقف قانوني من الاعمال الفنية والمسلسلات، التي تسيء لأبناء الجنوب خلال شهر رمضان.
وقال الركابي، إن "بعض من الاعمال الفنية الدرامية العراقية تسيء لأبناء الجنوب عن طريق استغلال وضعهم الاجتماعي هناك والاساءة لصورتهم، على الرغم من التضحيات التي قدمها ابناء الجنوب للعراق".
واضاف أن "ابناء الجنوب هم من ضحوا بالغالي والنفيس من أجل الحفاظ على ارض العراق خلال سيطرة تنظيم داعش عليه ولا ينبغي السماح بالاساءة لهم من خلال اعمال تلفزيونية مهما كان".
وطالب الركابي "هيئة الإعلام والاتصالات بضرورة متابعة هكذا اساءات واتخاذ ما يلزم من ردود قانونية بحقها"، مبينا أن "الاساءة لأي شريحة مرفوضة على الاطلاق".
ودعا "القنوات العراقية اطلاق مسلسلات تبين اللحمة العراقية وجوهر المجتمع العراقي المحب للخير والسلام للرد على الرسائل المشبوهه التي تحاول النيل من اهلنا في الجنوب أو اي منطقة اخرى في البلاد".
مسلسل "بنج عام" الذي يبث على قناة utv ايضا نال الانتقادات بسبب بثه لحلقة تتضمن مأساة الايزيديين.
واصدرت وزارة الثقافة بيانا قالت فيه، انها"تتابع باهتمام بالغ ما أثير من ضجة بشأن المسلسل الدرامي الانتقادي (بنج عام) الذي يعرض على قناة utv ولا سيما الحلقة التي تناولت مأساة الطائفة الايزيدية المحترمة التي تشكل مع باقي الأطياف النسيج العراقي الجميل".
واضافت، ان"الوزارة تشدد على الأهمية الكبرى التي تؤديها الدراما بوصفها أداة مهمة من أدوات التعبير عن الواقع وتسليط الضوء على المشكلات السياسية والاجتماعية والإقتصادية والنفسية بغية إيجاد حلول عملية ضمن إطار درامي وفني مقبول، لذا فإن الوزارة تهيب بصناع الدراما بأن يلتزموا بالضوابط المهنية والأعراف الاجتماعية عند تناولهم القضايا المطروحة وهي ترحب بأي عمل يتناول الحياة الإجتماعية في العراق من دون إسفاف أو استهانة بأي مكون تحت اية ذريعة".
وبينت، انه"في الوقت الذي تستنكر الوزارة المس بالمكون الايزيدي الكريم وتتعاطف أشد التعاطف مع مأساته، فأن الوزارة تدعم الأعمال الدرامية الهادفة والرصينة وتكرر الوزارة دعوتها إلى صناع الدراما بتوخي الدقة في تناول الموضوعات الحساسة والإلتزام بالضوابط والمعايير الفنية والأخلاقية التي تنسجم مع تقاليد مجتمعنا وأعرافه بما يسهم في تدعيم الوشائج الاجتماعية وهو أنبل دور تؤديه الدراما في هذا الوقت".



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *