وفاة الفنان مهدي الحسيني متأثرا بإصابته بفيروس كورونا

توفي الفنان العراقي المعروف، مهدي الحسيني، في وقت متأخر من مساء أمس الأحد، إثر إصابته بنوبة قلبية، بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وقالت نقابة الفنانين العراقيين في بيان صحفي: "ببالغ الحزن والأسى تنعى نقابة الفنانين العراقيين رحيل الفنان مهدي الحسيني والذي وافته المنية إثر جلطة قلبية، سائلين المولى أن يتغمده بواسع رحمته وأن يلهم ذويه ومحبيه وزملاءه الصبر والسلوان". 

وولد مهدي حسن علي العابد الحسيني في بغداد عام 1956، وهو حاصل على بكالوريوس فنون جميلة / قسم الفنون المسرحية فرع التمثيل في 1980-1981.

الممثل المسرحي والتلفزيوني ومصمم الإضاءة مسرحية وتلفزيونية، عمل أيضاً مديراً للإنتاج التلفزيوني.

وشارك الفنان الراحل في عدد كبير من الأعمال التلفزيونية والمسرحيات المحلية العربية، ومن أهم أعماله مسرحية أحلام السنين، ومسلسل الفندق، إلى جانب مشاركته في مسلسل "فرقة ناجي عطاالله" مع النجم المصري عادل إمام. 

وحتى الآن فتك فيروس كورونا بالعديد من مشاهير الفن والرياضة في العراق ومنهم النجم الدولي أحمد راضي واللاعب عماد محمد، والسينمائي حسن السلمان والفنان مناف طالب. 

 



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *