الكشف عن حالات تلاعب تسببت بهدر أكثر من 12 مليار دينار بالديوانية

بغداد /البغدادية.. أعلنت هيأة النزاهة، اليوم الثلاثاء، عن كشفها حالات تلاعب بأملاك الدولة تسببت بهدر أكثر من 12 مليار دينار بالديوانية.
وقالت الهيأة في بيان تلقته/البغدادية/، إن "مكتب تحقيق هيأة النزاهة في الديوانية تمكن من ضبط كتب تمليك قطع أراضٍ في الديوانية لمجموعةٍ من الأشخاص بحجة كونهم من شريحة السجناء السياسيِّين وذوي الشهداء، ممَّا سبَّب هدراً في المال العام بأكثر من (12,000,000,000) مليار دينارٍ".
وأضافت ،أن "فريق عملٍ تحقيقيٍّ تابعاً للمكتب قام بعد الانتقال إلى مديريَّتي البلديات والتسجيل العقاري ومؤسَّستي السجناء السياسيِّين والشهداء في المحافظة، بضبط كتب التمليك في مديرية التسجيل العقاري بموجب مذكرةٍ قضائيةٍ"، مشيراً إلى "قيام لجنةٍ في مجلس محافظة الديوانية بتخصيص (115) قطعة أرضٍ سكنية وفي مواقع متميِّزةٍ في مركز المحافظة لمجموعةٍ من الأشخاص بحجة كونهم من السجناء السياسيِّين وذوي الشهداء، رغم عدم شمولهم بقانوني المؤسَّستين النافذين".



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *