عوائد سندات الخزانة الأمريكية تتراجع لأدنى مستوى في تاريخها

تراجعت عوائد سندات الخزانة الأمريكية لآجل 10 سنوات أدنى 0.4 بالمائة لأول مرة على الإطلاق، مع تكالب المستثمرين لحيازة الديون الحكومية.

وتعرضت معنويات السوق إلى ضربة قوية جراء المخاوف من استمرار تفشي الكورونا الذي احتل نصف دول العالم تقريباً، بالإضافة إلى القلق المتزايد من بداية حرب أسعار النفط بين أوبك وروسيا.

ويتدافع المستثمرون إلى حيازة السندات الحكومية باعتبارها أحد الملاذات الآمنة، ما دفع العائد على تلك الديون للهبوط؛ نظراً لوجود علاقة عكسية بين الأسعار والعائد.

وكان الانتشار السريع للكورونا أبقى المستثمرين على الحافة لأسابيع، بالنظر إلى الأثر المحتمل على تعطيل سلاسل التوريد العالمية ودفع الاقتصاد إلى حالة من الركود عالمياً.

وبحلول الساعة 11:36 صباحاً بتوقيت جرينتش، تراجع العائد على ديون الحكومة الأمريكية لآجل 10 سنوات إلى 0.417 بالمائة بعد أن سجل 0.38 بالمائة وهو مستوى قياسي متدنٍ جديد.

كما هبط العائد على سندات الخزانة الأمريكية لآجل 30 عاماً إلى 0.849 بالمائة، بعد أن وصل إلى 0.692 بالمائة في وقت سابق وهو أدنى مستوى في تاريخه.

وانخفض العائد على سندات الحكومة الأمريكية التي يحل موعد سدادها بعد عامين إلى 0.279 بالمائة بعد أن سجل 0.251 بالمائة في وقت سابق من التعاملات، وهو أدنى مستوى في تاريخه.



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *