المنتخب الوطني يحقق فوزا ثمينا على قطر في افتتاح خليجي 24

حقق المنتخب العراقي فوزاً ثميناً على نظيره القطري 2/1 في المباراة التي أقيمت بينهما مساء اليوم باستاد خليفة الدولي في افتتاح خليجي 24 المقامة حالياً بالعاصمة القطرية الدوحة.

أحرز محمد قاسم هدفي المنتخب العراقي في الدقيقتين 18 و 27 ، بينما سجل عبد العزيز حاتم هدف قطر الوحيد في الدقيقة 49.

جاءت المباراة جيدة المستوى تبادل خلالها الفريقين السيطرة على مجريات الأمور ، وإن كانت رجحت كفة الفريق القطري في الاستحواذ على الكرة ، لكن دون فائدة بعدما نجح المنتخب العراقي في تسجيل هدفين بالشوط الأول وحافظ عليهما في الشوط الثاني ، وسط محاولات متتالية من قطر لكن دون جدوى.

وبهذا الفوز ، ارتفع رصيد العراقي إلى 3 نقاط بينما بقي رصيد قطر دون نقاط.

الشوط الأول

بداية المباراة جاءت سريعة من جانب المنتخب القطري الذي شن أول هجماته مع الثواني الاولى ، عندما انطلق يوسف عبد الرزاق من الجهة اليمنى ومررها عرضية قابلها أكرم عفيفة بتسديدة قوية تصدى لها جلال حسن حارس العراق.

وواصل المنتخب القطري ضغطه المبكر على نظيره العراقي ، وكاد المعز علي يسجل أول الاهداف عندما تبادل الكرة مع خوخي بوعلام على حدود منطقة الجزاء قبل أن يسددها المعز لتخرج على يسار الحارس العراقي.

ووسط الضغط القطري ..وصل المنتخب العراقي لمرمى العنابي للمرة الأولى في الدقيقة 12 ، وكاد يفتتح التسجيل عندما وصلت الكرة إلى مهند علي "ميمي" مهاجم العراق الذي راوغ مدافعي قطر ووضع الكرة بشكل جيد لكنها خرجت على يسار سعد الشيب حارس قطر.

ورد المنتخب القطري سريعاً عبر عبد الكريم حسن الذي تلقى تمريرة سحرية من اكرم عفيف داخل منطقة الجزاء العراقية ولم يتوانى عبد الكريم عن تسديدها بقوة لكنها ارتطمت بالشباك العراقية من الخارج.

وواصل الفريق القطري هجومه المكثف وأهدر كريم بوضيف فرصة أخرى بالتسديدة القوية التي سددها من خارج المنطقة وتصدى لها جلال حسن.

هدف أول

ومن الهجمة الثانية للفريق العراقي ، تمكن أسود الرافدين من تسجيل هدف التقدم ، عندما انطلق محمد قاسم من الجهة اليمنى ومرر كرة عرضية خدعت الجميع وسلكت طريقها للمرى القطري لتعلن عن الهدف الاول للعراق في الدقيقة 18.


هدف ثان

واكتسب المنتخب العراقي الثقة بعد الهدف الأول وبدأ يدخل المباراة بقوة ، وسيطر على مجريات الأمور ، وبالفعل ترجم أسود الرافدين سيطرتهم إلى هدف ثان ، عندما ارتدت كرة عالية داخل منطقة جزاء قطر إلى محمد قاسم على حدود المنطقة والذي لم يتوانى عن تسديدها بمنتهى القوة لتسكن الشباك القطرية لتكشف الستار عن الهدف الثاني في الدقيقة 27 وسط حالة ذهول سيطرت على أرض الملعب.

وبدأ المنتخب القطري رحلة البحث عن التعديل بعد صدمة الهدفين العراقيين ، وحاول العنابي الوصول كثيراً للمرمى العراقي ، وشكل خطورة حقيقية على مرمى جلال حسن الذي تصدى لأكثر من فرصة.

الشوط الثاني

بداية الشوط الثاني جاءت سريعة من جانب المنتخب القطري الذي كثف هجماته من أجل تقليص الفارق ، وهو ما نجح فيه بالفعل بعد دقائق من بداية الشوط ، عندما انطلق عبد الكريم حسن بالكرة من الجهة اليسرى ومرر عرضية ارتدت من الدفاع العراقي لتجد البديل عبد العزيز حاتم الذي سددها بقوة سكنت الشباك العراقية لتعلن عن الهدف الأول لقطر في الدقيقة 49.

وهدأت الأمور قليلاً بعد الهدف ، ولكن أمجد عطوان مدافع العراق كاد أن يدرك التعادل للمنتخب القطري عندما قابل عرضية عبد الكريم حسن لاعب قطر داخل منطقة الجزاء برأسه ، إلا أن الكرة ارتطمت بالعارضة لتنقذه من التسجيل بالخطأ في مرماه.

وتواصلت حالة الهدوء داخل الملعب حتى الدقائق الأخيرة ، بدون خطورة حقيقية على المرميين ، وإن كانت محاولات الفريق القطري كانت على استحياء وفقدت الكثير من خطورتها باستثناء فرصة خوخي بوعلام الذي كاد أن يحرز التعادل عندما خطف برأسه كرة عرضية من بيدرو ولكن جلال حسن حارس العراق كان لها بالمرصاد.

وواصل الحارس العراقي التألق وتصدى لانفراد محمد مونتاري مهاجم قطر الذي تردد في تسديد الكرة رغم انفرداه بالمرمى العراقي حتى انقض جلال حسن وانقذ هدفا مؤكداً ، في الوقت الذي اعتمد فيه الفريق العراقي على الهجمات المرتدة التي شكلت خطورة على المرمى القطري في الدقائق الأخيرة.








لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *