برشلونة يفرض التعادل الايجابي على البلوز
 
حسم التعادل الإيجابي بنتيجة 1 ـ 1، صراع تشيلسي وضيفه وبرشلونة، في المباراة التي جمعتهما على ملعب ستامفورد بريدج، في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.
 
افتتح البرازيلي ويليان، أهداف المباراة لتشيلسي في الدقيقة 62، فيما عادل ليونيل ميسي النتيجة للبلوجرانا في الدقيقة 75.
 
ويحل الفريق اللندني ضيفا على برشلونة يوم الأربعاء، الموافق 14 مارس المقبل، في مباراة الإياب على ملعب كامب نو.
 
الشوط الأول
 
انطلقت المباراة بضغط أزرق على لاعبي برشلونة، من خلال الثلاثي هازارد وبيدرو وويليان، وكاد تشيلسي أن يتقدم عن طريق النجم البلجيكي من تسديدة يسارية مفاجئة، ولكنها أتت فوق مرمى شتيجن.
 
تولى البلوجرانا زمام الأمور سريعا، حيث تحلى لاعبوه بالهدوء في ظل تواجد رباعي الوسط باولينيو، بوسكيتس، راكيتيتش وإنييستا، وأحكم البارسا سيطرته على اللقاء خلال الـ 15 دقيقة الأولى.
استطاع البرازيلي باولينيو تهديد مرمى كورتوا في أول فرصة حقيقية للفريق مع الدقيقة 15، بعد أن استقبل عرضية متقنة من ليونيل ميسي، ولكن أتت رأسيته بعيده عن المرمى.
 
وواصل البارسا سيطرته التامة على مجريات اللقاء، وسط تنظيم دفاعي جيد من تشيلسي منع ميسي وسواريز من الوصول لمنطقة الجزاء.
 
تحول سير المباراة مع الدقيقة 32 عندما استغل ويليان تمريرة خاطئة من إنييستا، ليصل إلى حدود منطقة جزاء البارسا ويسدد كرة كانت في طريقها للشباك، ولكن القائم الأيسر منع الهدف الأول لأصحاب الأرض.
وعلى الرغم من قلة استحواذ تشيلسي على الكرة أمام برشلونة، إلا أن فرصه كانت أكثر خطورة، فمع الدقيقة 41 عاد ويليان وسدد بقوة على مرمى شتيجن، ولكن رفض القائم الأيمن دخول الكرة المرمى للمرة.
 
الشوط الثاني
 
بدأ الشوط الثاني بنفس سيناريو النصف الأول من المباراة، حيث استمر برشلونة في استحواذه وتبادل الكرة بين لاعبي الوسط والدفاع دون خلق فرص حقيقية على المرمى.
 
ومع الدقيقة 62 رفض ويليان أن تأتي تسديدته في القائم للمرة الثالثة، بعد أن استلم كرة أرضية من هازارد خارج منطقة الجزاء، دون رقابة من لاعبي البلوجرانا، ليقوم بتسديدة متقنة داخل الشباك، ليفشل تير شتيجن في الإمساك بها.
أجرى إرنستو فالفيردي، التغيير الأول بعد تلقيه الهدف، بخروج باولينيو ودخول أليكس فيدال، واستغل إنييستا خطأ أزبلكويتا في تشتيت الكرة، ليقوم الرسام بتمرير الكرة لميسي الذي لم يتأخر في إرسال الكرة إلى الشباك، ويعلن عن هدف التعادل للفريق الكتالوني.
 
وقام أنطونيو كونتي بتغييرين في الدقيقة 84 بخروج بيدرو وفابريجاس، ودخول درينكووتر وألفارو موراتا.
 
لم يتمكن أصحاب الأرض من اختراق دفاعات برشلونة، حيث نظم الفريق الكتالوني صفوفه في الخلف لتنتهي المباراة بالتعادل 1 ـ 1.


لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *