ضربة موجعة لـباريس سان جيرمان قبل مواجهة ليفربول بدوري الأبطال

تلقى نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، ضربة موجعة بسبب مدة غياب نجمه لايفن كورزاوا الظهير الأيسر للفريق، قبل مواجهة ليفربول بدوري أبطال أوروبا. 

وكان كورزاوا قد تعرض لإصابة في الظهر في مايو الماضي، ولم يلعب أو يُشارك في أي مباراة رسمية، مُنذ ذلك التاريخ.

وبحسب صحيفة "آس" الإسبانية، فإن "كورزاوا تعرض لإصابة جديدة أول أمس، ومن المنتظر أن يخضع لعملية جراحية جديدة".

وأشارت الصحيفة إلى أن "عودة كورزاوا إلى الملاعب، قد تكون في مع بداية العام المقبل 2019".

ولا يملك النادي الباريسي سوى لاعب واحد في مركز الظهير الأيسر، بعد إصابة كورزاوا، وهو خوان برنات الوافد الجديد لصفوف النادي، حيث جاء هذا الصيف، قادمًا من بايرن ميونخ الألماني.



لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *