ناسا تحذر من اقتراب كويكب من الأرض نهاية الشهر
حذرت وكالة ناسا الأمريكية من أن كويكبًا أكبر من "عين لندن" من المنتظر أن يمر بالقرب من الأرض بشكل كبير فى نهاية الشهر الجارى، إذ يحمل هذا الكويكب اسم '2016 NF23'، وهو عبارة عن كتلة كبيرة من صخرة فضائية يحتمل أن تكون خطيرة، فيم يبلغ قطرها أكثر من 160 متر.
 
ووفقا لما نشره موقع mirror البريطانى، فلتخيل حجم هذا الكويكب، فهو أكبر من "عين لندن" وهى عجلة سياحية ضخمة أو دولاب هواء تم إنشاؤه فى العاصمة البريطانية قبيل مطلع القرن الحادى والعشرين وتعد من معالم لندن السياحية وتقع على ضفاف نهر التايمز، كما أنه يعادل نفس ارتفاع ناطحة سحاب Walkie Talker فى مدينة لندن، وأعلى بارتفاع 50 متر من كاتدرائية سانت بولس.
وتشير ناسا إلى أن كويكب 2016 NF23 يندفع بسرعة تصل إلى حوالى 20 الف ميل فى الساعة، وهى سرعة كبيرة للغاية، إلا أنه لسحن الحظ فإن هذا الكويكب ليس فى مسار تصدامى مع الأرض، بل سيمر بجوار كوكب الأرض.
 
لكن فى نفس الوقت، فإن مروره بجوار كوكب الأرض مع بعده وحجمه لا تزال ناسا تعتبره خطرا على سكان الأرض، خاصة وأنه إذا كان فى مسار تصادمى مع الأرض، كان سيكون كافى لتدمير مدينة بأكملها ووفاة ملايين الأشخاص


لا توجد تعليقات


اترك تعليق

لن نظهر بريدك الالكتروني - الحقول (*) مطلوبة *